شمرانيات

أهلا وسهلا ومرحبا بكم جميعا ..

( منتديات الرأي والرأي الأخر )


هل يتم عزل ترمب ..

شاطر
avatar
د/عبدالله
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 103
تاريخ التسجيل : 11/06/2015

هل يتم عزل ترمب ..

مُساهمة من طرف د/عبدالله في الأربعاء نوفمبر 16, 2016 4:39 am



السلام عليكم ..

من يتابع حالة الشارع الأمريكي اليوم، وهجومه المستمر على الرئيس ترامب والمظاهرات الحاشدة في الشوارع الأمريكية ضده لربما يسأل :
هل فعلا سوف ترضخ مؤسسات الدولة الأمريكية لتوجهات الرئيس الجديد ..؟
سيقول غالبية الناس , طبعا فالمؤسسات الأمريكية ملزمة دائما بطاعة الرئيس بحكم الدستور والعرف ، فهم من انتخبه بشكل مباشر في انتخابات حرة ونزيهة ومن هذا الكلام ..
ولكن يجب ان نعلم جميعا أنه لا يوجد مستحيل في عالم السياسة الدولية ..!
لازال كثير من الناس في العالم العربي يصدق أكذوبة حياد مؤسسات الدولة، وفكرة الحياد تتنافى مع فكرة الدولة التي من مهمتها أن تنحاز " للحق " دائما وتفصل في النزاعات بين السكان وتوجه سلاح العنف الشرعي تجاه سكان الإقليم الذين يخالفون القانون، وكل هذه الأمور تتطلب من الدولة أن يكون لها تصور لما يسمى " الحق " وانحياز لما هو نقيضه، وبالتالي فالدولة بطابعها منحازة ولا يمكن أن تكون محايدة ..
لقد قامت فكرة الدولة أصلا عند أصح الأقوال عند علماء الاجتماع على فكرة حماية الملكية الخاصة للأفراد، ثم تطورت الدولة مع الزمن، ومع تطور وسائل الإنتاج ليصبح من مهمتها حماية التجارة، فتحركت الجيوش إلى أقصى الأرض من أجل فتح طرق التجارة ..
ولو قرر الناخبون في اي دولة من دول الغرب باختيار حزب " ماركسي " في أي دولة غربية فسوف يقوم الجيش والشرطة في هذه الدولة بالتدخل لمنع هذا الحزب من الوصول للسلطة دون النظر لأصوات الناخبين أو الديمقراطية؛ لأن قيم هذا الحزب تتنافى تماما مع جوهر الدولة في الغرب، وقد سبق لأمريكا نفسها بحظر الحزب الشيوعي الأمريكي بقانون مكافحة الشيوعية في 1954م الذي نص على تجريم جميع نشاطات الحزب الشيوعي الأمريكي، حتى الدعوة إلى المظاهرات السلمية بعقوبات تبدأ من الغرامة وتنتهي بالسجن ..!
وبعيدا عن مسألة العنصرية فإن ترامب يشكل تهديدا حقيقيا على مصالح الولايات المتحدة لأنه سيفقدها شركائها الدوليين التاريخيين أمثال الاتحاد الأوربي ودول الخليج العربي وحلف الناتو؛ مقابل تحالف يكاد يكون مستحيلا مع الاتحاد الروسي المتوثب لاستعادة أمجاده والتنين الصيني الصاعد بقوة ..
أمريكا ليست دولة عادية ليحكمها حاكم معتوه فالولايات المتحدة دولة تمتلك ترسانة نووية بإمكانها تدمير العالم ، وبالتالي يجب أن يكون سيد البيت الأبيض دائما دائما عند المسؤولية في قراراته لأن قرار واحد منه يمكن أن يتسبب في حرب عالمية نووية ..
اللوبيات الحاكمة في أمريكا كلوبي البنتاغون والسي آي إيه ورجال الأعمال ستتحرك ضد أي رئيس يهدد المصالح القومية لأمريكا، وسيكون تحركهم بشكل ناعم مثل فضيحة ووتر جييت أو بشكل خشن إذا اضطرهم الأمر باغتيال الرئيس نفسه كما فعلوا مع جون كينيدي , وليس من المستبعد أن يقوم الجمهوريين بعزل ترامب عبر الكونجرس وتعيين نائبه مكانه عند حدوث أدنى تجاوز من ترامب؛ ولكي تتحرك الدولة الأمريكية ضد ترامب فإنها تحتاج إلى رافعة شعبية داعمة لها وهذا الأمر لو تم فسيكون بتوافق بين الحزبين الكبيريين الجمهوري والديمقراطي، ولذلك فربما ستتهاون مؤسسات الدولة الأمريكية مع المحتجين ضد ترامب حتى يشعر ناخبو ترامب بالملل وعدم الرغبة في الدفاع عن مرشحهم فيسهل إسقاطه , استنادا الى فلسفة الفيلسوف الإنجليزي جون لوك , الملهم الرئيسي لآباء المؤسسين للولايات المتحدة، والفلسفة "اللوكية" كما هو معروف، هي فلسفة ثورية الطابع تؤمن أن من حق الشعوب أن تغير حكامها متى شاءت وهذا ما نصت عليه وثيقة إعلان الاستقلال الأمريكي ..
فوثيقة إعلان استقلال الولايات المتحدة تنص صراحة على حق الشعوب المطلق في خلع حكامها اذا اسائوا التصرف ..!

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين سبتمبر 25, 2017 3:52 am